مقالات

عن الطابور الخامس في مدني أكتب((قحاطة ولجان مقاومة يسارية))

المسار نيوز عن الطابور الخامس في مدني أكتب((قحاطة ولجان مقاومة يسارية))

كابوية

….

رفضوا دعم قواتنا المسلحة في معركة الكرامة والكبرياء والآن اكتشفوا أنه لا ظهير لهم بعدها…

ستطوي الحرب صفحاتها يوماً وسيكتشف الشعب من باعه بثمن بخس مثلما فعلت بعض لجان مقاومة مدني اليسارية مع مواطنيها…

     يجيدون فن الصراخ والتصييح والتهريج إجادة تامة ،،فخمس سنوات طوال لم يتركوا لقواتنا النظامية صفحة (ترقد) عليها تنمراً واستهزاءًا واستخفافاً وصل بهم الحال أن احتشد العشرات منهم ذات ندوة المتحدث فيها الأرعن الكبير الفاسد وجدي صالح جاء حديثه يومها ينضح عنصرية وجهوية واساءات (للنظام) الإجتماعى في السودان مما أثار الشارع السوداني ومن يومها لم تقم لهذا العنصري البغيض قائمة حيث توزع بين السجون متهماً فاسداً والمنافى لاجئاً ((مطارداً)) وسيلاحق جنائياً ولو بعد حين...

مبادرات لجان مقاومة مدني انحصرت في تتريس الطرق والجسور وإغلاقها في وجه المارة ومنع الحالات المرضية الحرجة والطارئة من الوصول للمشافي ثم أنهم تواضعوا علي ضرب الأطباء ومنعهم من أداء رسالتهم الإنسانية فيما كادت حناجرهم أن تنشق فرط الهتافات المناهضة لأجهزتنا النظامية سيما الشرطة والجيش،، أخيراً حازوا على جائزة نوبل في الفوضى الخلاقة والعبث باستقرار الحياة وهم ينظمون مظاهرة تلو مظاهرة لأتفه الأسباب…
كانت تلك بعض المشاهد التي ظلت عليها لجان مقاومة مدني اليسارية في تجلياتها لم تكن بدعاً من كل لجان مقاومة السودان التى خرجت من نسل الأحزاب اليسارية مساهمة بدرجة عالية في خراب البلد وتوسيع نطاق الفوضى والدمار الشامل الذي لحق بالبلاد وأحدث فيها الخراب…
لذلك لم نستغرب الآن وقفتهم القوية دعماً للتمرد وهو يجتاح مدنى الحبيبة ينهب ويسرق ويخرب ويهجر المواطنين الأبرياء من منازلهم مثلما فعل في الخرطوم…
تابعوا صفحات هولاء الهوانات الأوباش حملت نشوة وزهواً تحاكى فرحة قيادات قحط ((الله يكرم السامعين)) لأن كلاب وأفاعى الجنجويد الأجانب كانوا قد تسللوا إلي هذه المدينة الحسناء الرائعة…
من حسن الحظ أن القوات الخاصة وأجهزة المخابرات قد نجحت في القبض على عدد مقدر من الفاعلين منهم وهم يقومون بدور الخائن لجيش بلاده أعظم ما تكون الخيانة والعمالة التافهة الوضيعة…
والله العظيم لو كان هناك نائباً عاماً محترماً لما تجاسر هوان تافه منهم أن يقدح أو يسئ أو يستهتر بقواتنا المسلحة وهي تخوض حرباً شرسة ضد مليشيا أجنبية قوامها عربان الشتات وفانغر ومليشيات النيجر وتشاد وسوريا ومالي وافريقيا الوسطى…
لا تنتظروا أن يخاف الطابور الخامس من لجان مقاومة مدني أو يجبن في الذود ومساندة هذه المليشيا المجرمة المتمردة في وجود هذا النائب العام الذي يشكل لهم ساتراً وحماية من دولة القانون…
لكن في المقابل لا تحسبوه شراً بل هو خير لكم لأن قواتنا المسلحة ستفرض سيطرتها الكاملة على مدنى في الأيام القليلة لحظتها ستكون مدنى مدينة خالية من دنس الخونة العملاء النكرات الانجاس الذين أبت نفوسهم المريضة إلا العمل عبيداً أذلاء يتزلفون دويلة الإمارات مقابل ثمن بخس لا يتجاوز ((كباية شرابهم))…
أيها الناس تدافع شباب مدنى وفرسانها لمعسكرات التدريب اليوم انحيازاً لقواتنا المسلحة وتجاوزاً للصدمة يدل على أن إنسان مدنى استثنائي في كل شئ.. فسيفتح الله علي يديه فتحاً كبيراً ونصراً مبيناً وفرجاً قريباً فقط لأنهم قد رضعوا من ثديها العظيم معانى الأصالة وأسرار البطولة…
عمر كابو

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى