مقالات

مع جيشنا وقائده البرهان وهم يخوضون معركة الكرامة لن نخذلهم وفرسان نباهي بهم العالم

المسار نيوز مع جيشنا وقائده البرهان وهم يخوضون معركة الكرامة لن نخذلهم وفرسان نباهي بهم العالم

بسم الله الرحمن الرحيم
** **

من ضروريات المرحلة الان وواجبها ان لايكون هنالك لاي شخص خيار سواء ان يكون جندي في جيشنا الباسل الذي يقدم البطولات في معركة الكرامة وان يكون في المعركة كل حسب جهده واستطاعته ..من يريد ان يخون القيادة يقصد الجيش كله لعلمنا ان حين تتهم القيادة تقصد الجميع ويعتبر تخوين للمؤسسة كلها ..حين قامت الحرب كان انقلاب كامل الاركان والترتيب ولكن يقظة القيادة وفدائية جيشنا الباسل احبط كل مخطط خبيث ..ان المعركة الان تدار بثلاثة اشياء الامداد العسكري والبشري المفتوح من المرتزقة مع توفير المال لهم من دولة الشر لاحداث زلزال في مجتمعنا وتغير خارطة الوطن .واخر حرب اعلامية اعدت لها غرف وخبراء اجانب لهم من الخبرة في بث الاشاعات مع توفير دعم مادي وتكنولوجي غير محدود فكان نشر الخبر في منصات جاهزة بامكانيات دول مفتوحة فكانت حرب شرسة ضد الجيش والوطن وقائدنا الفارس البرهان الذي يقاتل منذ اكثر من اربعون عاماً ولن تسقط رايته ويقود القتال لتحرير الوطن كامل من الاعداء ،.ان الهجوم وشيطنة القيادة هو هدف البند الثاني عند التمرد بعد هزيمتهم العسكرية واحباط مخططهم ..اما البند الثالث تهجير المواطن بكل سبل محرمة او ممنوعة حتي يسيطروا علي الارض ويكون الطريق أسهل لهم..ندعم جيشنا وقيادتنا وهذا وضع الشخص الطبيعي ..مدني والجزيرة تعرضت لمؤامرة كبري وجاري التحقيق حسب ماذكر بيان الجيش ..ان سقوط مدني ليس مقياس المعركة ولا نهايتها الجيش يتقدم في الخرطوم وفي دارفور. ومدني سوف تعود في اقرب مما يتخيل الجميع ..الزموا بيتوكم ودياركم فالوضع امن وتحت السيطرة والعدو مهزوم عسكريا ونجح اعلامياً لاغير

وللحديث بقية
محمد المسلمي ابراهيم الكباشي رئيس الهيئة القومية لدعم القوات المسلحة

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى