أبرز الأخبار

والي النيل الأبيض يعلن مباركته لانطلاقة المقاومة الشعبية لدحر مليشيا الدعم السريع بالولاية

المسار نيوز والي النيل الأبيض يعلن مباركته لانطلاقة المقاومة الشعبية لدحر مليشيا الدعم السريع بالولاية

أعلن الاستاذ عمر الخليفة عبد الله والي ولاية النيل الابيض عن مباركته لانطلاقة المقاومة الشعبية بالولاية وحيا سيادته صمود القوات المسلحة التي ظلت تستبسل منذ انطلاقة الحرب جاء ذلك لدى مخاطبته بمنطقة أبوحبيرة بمحلية الدويم اليوم اللقاء الجماهيري التعبوي لقبائل النيل الأبيض وبمشاركة عدد من قيادات قبيلة الكواهله بولايتي الجزيرة وسنار

وذلك بحضور اللواء سيف الدين أحمد الحاج مدير شرطة ولاية النيل الأبيض والعميد محمود يحيى ابوالدهبايه مدير المخابرات العامة والأمن الوطني والعقيد حمد برشم ممثل قائد الفرقة الثامنة عشر مشاه مشاه بالولاية والأستاذ عبد الغفار علي فرج الله المدير التنفيذي لمحليه الدويم وعدد من قيادات الإدارة الأهلية والطرق الصوفية والشباب والمرأة

ووصف والي النيل الأبيض هذا اللقاء بأنه يحمل مضامين العزة والكرامة والشرف للسودانين مشيرا إلى أن الحرب الدائرة هي حرب موجه لتفتيت وحدة واستقرار السودان وإخراج المواطنين من منازلهم واراضيهم الزراعية ومحالهم التجارية للاستيلاء عليها من قبل المليشيا المتمردة وقال الخليفه إن هنالك ترتيبات تقوم بها لجنة أمن الولاية لتسليح المستنفرين والقادرين علي حمل السلاح لحماية الأرض والعرض ، واضاف أن ميزانية الولاية مسخرة للأمن والطوارئ مرسلا رسائل للمخذلين ومروجي الشائعات وقال إن قيادات حكومة الولاية وأجهزتها المختلفة متواجدين داخل الولاية ولم يغادروا مواقعهم ودعا المواطنين الذين غادروا منازلهم بالعودة إليها وأن الولاية أمنة ومستقرة

من جهته أكد الأستاذ عبد الغفار علي فرج الله المدير التنفيذي لمحليه الدويم جاهزية المحلية للدفاع عن الوطن وقال إن التعبئة الشعبية لكل القبائل بالنيل الأبيض تعزز صفوف القوات المسلحه والقتال معها جنبا إلي جنب لدحر المليشيا المتمردة والمرتزقة والماجوربن والعملاء

فيما أشاد العقيد الركن حمد برشم ممثل قائد الفرقة الثامنة عشر مشاه بالتفاف جماهير النيل مع القوات المسلحة معلنا عن جاهزية القوات المسلحة للقاء العدو في أي مكان في حدود الولاية

وفي ذات السياق جدد العمده بابكر عثمان الزين وكيل الناظر هباني ثبات أهل النيل الأبيض علي القضية ودعم القوات المسلحة بالمال والرجال واضاف أنه لابديل للقوات المسلحة إلا القوات المسلحة ، وطالب حكومة الولاية وأجهزتها الأمنية بضرورة تسليح المقاومة الشعبية من أجل الحفاظ على تراب الوطن

وفي ذات الصدد حيا الأمير علي الزبير أمير قبيلة الكواهله بالنيل الأبيض مجاهدات وتضحيات القوات المسلحة دفاعا عن الوطن ، وأعلن عن انطلاقة المقاومة الشعبية ببحر أبيض من مواجهة العدو والمرتزقة والجنجويد ، وأعلن عن تبرع قبيلة الكواهله وقبائل ولاية النيل الأبيض بعدد ثلاثمائة عربة و سته ألف مستنفر لإسناد القوات المسلحة

فيما ابان ممثل شباب المنطقة عبدالباقي علي حسن أن الشباب جاهزون تماما للدفاع مع القوات المسلحة في أي جبهة من جبهات القتال وقال إن المقاومة الشعبية هي ضرورة مرحلة لتعزيز عمل القوات المسلحة لدحر المليشيا المتمردة

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى