أخبار سياسية

والي نهر النيل يلتقي قيادات الادارات الاهليه ويشيد بتدافع ابناء الولاية ويؤكد بان الولاية ماضية بتسليح كل قادر علي السلاح

المسار نيوز والي نهر النيل يلتقي قيادات الادارات الاهليه ويشيد بتدافع ابناء الولاية ويؤكد بان الولاية ماضية بتسليح كل قادر علي السلاح

الدامر/ أحمد علي أبشر

حيا الاستاذ محمد البدوي عبدالماجد ابوقرون والي نهر النيل المكلف حيا الادوار الكبيرة للاداره الاهليه بالولاية وتدافع ابناء الولاية للدفاع عن الوطن والارض والعرض جاء ذلك لدي اللقاء الجامع بقاعة الاجتماعات بالامانة العامة لحكومة الولاية بالدامر مع قيادات الادارات الاهليه بالولاية بمشاركة وحضور الناظر محمد ابراهيم ودالبيه وكيل ناظر عموم قبائل الجعليين وكل عمد ومشائخ قبائل نهر النيل بمختلف قبائلهم ومكوناتهم واشار السيد الوالي بان الولاية هي ولاية الجميع لاجهويه ولاقبليه ولاعنصريه وهذه المسميات من اجل التنظيم والتعارف اتساقا مع المنهج الرباني والقراني مؤكدا بان ولاية نهر النيل ضربت المثل في التعايش والتواصل بين جميع القبائل واستعرض السيد الوالي بالتفصيل الخطوات التي تمضي بها حكومة الولاية من اجل الحفاظ على امن واستقرار الولاية مشيدا بتدافع جميع ابناء الولاية بالامس في الدامر وعطبرة واليوم بشندي وكل الولاية موضحا بان ابناء بربر وابوحمد تنادوا جميعا انتظموا في نفرات قويه وكذلك المناصير واضاف بان هذا الحراك الكبير الذي تشهده الولاية في جميع محلياتها ومناطقها يؤكد لوعي انسان الولاية وادراكه لكل مايحاك من مؤامرت ضد الوطن عامه لطمس هويته ونهب موارده وثرواته وتهجير اهله واستبدالهم باخرين في صورة لم يشهد لها العالم مثيل من قبل لذلك لابد من الهبه القويه والنفره الكبري للدفاع عن الارض والعرض ومواجهة هذه المليشيا والمرتزقه المتمرده من الأجانب ومن العملاء والخونه والماجورين بالداخل والخارج واكد السيد الوالي بان ولاية نهر النيل ستكن مقبرة الغزاه اذ حاولوا دخولها واضاف بان الجميع علي قلب رجل واحد واعلن عن تسليح كل قادر علي حمل السلاح والترخيص لكل من يملك سلاح لاستخدامه للدفاع عن الوطن والنفس والعرض واشاد السيد الوالي بالتنسيق المحكم بين كافة الاجهزة الامنية بالولاية والعمل بروح الفريق الواحد واضاف باننا نطمئن الجميع بان الولاية بامن وامان ولكن من باب الحذر والحيطه والاستعداد لاي طارئ لا قدر الله والاخذ بالاسباب واشار السيد الوالي لاهمية ودور الاداره الاهليه في هذه المرحلة المفصليه من تاريخ الامه في أن نكن اولا نكن ونادي بضرورة ان يتم التنسيق المحكم مع الاجهزة الامنية والتركيز علي العمل في الأحياء والفرقان والمدن والمناطق النايئه والبعيده ومناطق الوديان والمناطق الغربية والتشديد بالقري علي معرفة اي داخل أو غريب وعمل وضرورة عمل غرفه للاداره الاهليه تتولي التنسيق بين قيادات الاداره بكل محليات ومناطق الولاية من اجل المساهمة في تنوير القواعد بما هو كل مطلوب واشار السيد الوالي لاهمية ودور الاعلام في هذه المرحلة للتصدي للشائعات التي يبثها الاعداء والعملاء والماجورين بالداخل والخارج واكد بان هذه الحرب اعلاميه ونفسيه في المقام الاول معلنا عن قيام غرفة اعلاميه الكترونيه برئاسة وزير الثقافة والاعلام والاتصالات بالولاية للتصدي لاي شائعات او دعاوي في وقتها
من جانبهم قيادات ورموز الادارات الاهليه بالولاية اكدوا وقوفتهم القويه والصلبه مع قواتهم المسلحة والقوات النظامية وتعهدوا بالمشاركة الفاعله في حماية الوطن والارض والعرض والولاية مؤكدين بان السودان لن يؤتي من قبل نهر النيل ان شاء الله وباذنه تعالي واشاروا لتواصلهم مع قواعدهم لتنويرهم بابعاد المخطط الكبير والمؤامره الكبري التي تستهدف السودان في هويته وثرواته وموارده

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى