مقالات

♦ الخائن الاكبر والعميل المحترف اسامة داؤود

✒ عاصم الدسوقي

المسار نيوز ♦ الخائن الاكبر والعميل المحترف اسامة داؤود

مؤسس المدرسة الاقتصادية الاستعمارية الجديده التي تتحكم في مستويات اساسيات الحياة للمجتمعات البسيطة…

مدارس انشأت خصيصا لاستعمار شعوب العالم الثالث والبلاد الناهضة التي تتمتع بموارد كبيرة غير مستثمره …

اسامة داؤود الواجهة الاقتصادية والشيطان الذي يسند قحت والعميل رقم صفر للأمارات والذي يعمل بجد لتدمير السودان وتغيير ديمغرافيته ….

اسامة داؤود شيطان تغول داخل مفاصل السياسة السودانية ليحكم علي قبضة القرار من اجل مصالحة الشخصية وهو الواجهة الحقيقية للاستعمار الجديد ….

صرف علي الثورة المشؤومة صرف من لا يخشي الفقر علما بانه ايضا كانت تدخل حسابات شركاته مبالغ دولاريه للصرف علي الانشطة السياسة والمظاهرات التي يقودها مشعلي الثورة والفتن وجالبي الحشود الشاي بي جااي ومويه صحة كمان ..

وبعد التشكيل الوزاري دفع بموظفيه في كل الوزارات وخاصة التي تتحكم في دورة المال …
اسامة داؤود نصب نفسه دستوري ووقف في مراسم استقبال الرئيس السوداني عند زيارته للأمارات ، وباي صفة وقفت مع الدستوريين الإماراتيين هل كنت سفيرا للسودان بتلك الدولة ؟ ، انها احدي عجائب سياسة المخابرات واساليب العمالة الفاسدة ..

اسامة داؤود هو المؤسسة الوحيدة التي لها حرية حركة الاموال من الاوفاك وهو عميل دولي نافس بقوة اعتي محترفي العصبات العالمية وله السبق في تأسيس مافيا نهب واستقلال السودان وهو رئيسها وزعيمها الفعلي الذي يتحكم في خيوط اللعب مغ داعميه من الدول الأخرى …

الان الحرب التي تدور في السودان وعلي شعب السودان وصفقات السلاح والتنسيق مع قيادات الدعم السريع نصيبه فيها ساحل البحر والموانئ واراضي الفشقة والحبوب الزيتية السودانية المميزة ومنتجعات النيل والليالي الحالمة والاغنيات علي اشلاء الوطن ودموع الامهات وشرف الحرائر ، اااي سودان انجب هؤلاء وانا لنتبرأ منكم جميعا ..

رجال خانوا الوطن دون حياء او استحياء ، ولنا وقفة معهم جميعا وكل عميل وأي خائن الي المقصلة والمشانق يا برهان ان كنت تريد خيرا بالسودان …

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى